جديد الموقع

اليوم انطلاق التدريبات الجماعية للاندية الانكليزية

 

الرياضة العراقية

وافقت أندية الدوري الإنكليزي الممتاز بالإجماع على عودة التدريبات الجماعية في مجموعات صغيرة انطلاقاً من ظهر اليوم الثلاثاء.

 

وصوتت الأندية بالإجماع على القرار في اجتماع "مشروع الاستئناف" الذي عُقِدَ الإثنين، مع التشديد على أن يتقيد اللاعبون بقواعد التباعد الاجتماعي مع منع الاحتكاكات في التمارين.

 

وأرسلت بروتوكولات التمارين الإثنين الماضي الى اللاعبين والمدربين وتضمن تعقيم أعلام ركن الملعب، الكرات، خشبات المرمى، الأدوات المخصصة للتمارين وحتى أسطح ملاعب التمارين بعد كل حصة تدريبية.

 

وأفادت رابطة الدوري الممتاز إنه تم الاتفاق على المرحلة الأولى "بالتشاور مع اللاعبين والمدربين وأطباء الأندية والخبراء المستقلين والحكومة"، مضيفة "إن البروتوكولات الطبية الصارمة على أعلى مستوى ستضمن عودة الجميع الى التدريب في بيئة أكثر أمانا".

 

وشددت في البيان على أن "صحة وسلامة جميع المشاركين هي أولوية الدوري الممتاز، والعودة الآمنة للتمارين هي عملية تدريجية.

 

ستستمر المشاورات الكاملة الآن مع اللاعبين والمدربين والأندية ورابطتي اللاعبين PFA والمدربين LMAحيث يتم تطوير بروتوكولات مخصصة لتمارين الاحتكاك الكامل" بين اللاعبين.

 

وتشمل إجراءات المراقبة المخصصة للتمارين المزيد من الإجراءات مثل اخضاع اللاعبين لفحص "كوفيد-19" مرتين أسبوعيا، وأن يقوموا بفحص درجة الحرارة قبل كل حصة تمرينية.

 

وتتضمن الاجراءات الأخرى في المرحلة الأولى منع اللاعبين من التنقل مع أي شخص من والى التمارين، كما يُحظر استخدام وسائل النقل العام ومركبات الفريق.

 

وكان نيوكاسل أول فريق من الدوري الممتاز يصدر تأكيدا بأنه أخضع اللاعبين للفحص في ملعب التمارين، مشيرا الى أن اللاعبين سيعودون الثلاثاء الى التمارين، وبحلول ذلك الوقت ستُعرَف جميع نتائج فحوص "كوفيد-19".

 

وسيُطلب من اللاعبين استخدام تطبيق على أساس يومي لتسجيل أي أعراض.

 

وأقر مدرب نيوكاسل ستيف بروس "لقد كانت حقا فترة صعبة، لكني آمل (أن يتغير الوضع) مع الأخبار عن أن المرحلة الأولى على وشك البدء. يجب أن أنوه بأن المرحلة الأولى تبدو آمنة بقدر الإمكان. أنا متأكد من أن الجميع سيكون مسرورا لأننا نحاول بذل هذا الجهد".

 

وكشف "في المرحلة الأولى، يُسمح لنا بأن يتمرن أربعة الى خمسة أشخاص على ملعب واحد، لذا فإن اللاعب لديه ربع الملعب ليعمل فيه، بالتالي فإن التباعد الاجتماعي ليس مشكلة. سنتدرب مع ثمانية الى عشرة (لاعبين) كل فترة على حدة على ملعبين منفصلين. كل شيء في مكانه على صعيد السلامة".

 

ولم تتطرق رابطة الدوري الممتاز لموعد الاستئناف، لكن "خارطة الطريق" التي وضعتها الحكومة قبل أيام ستفسح بالمجال أمام المنافسات الرياضية بالعودة من دون جمهور بدءا من الأول من حزيران/يونيو المقبل، مع توجه لعودة عجلة "بريميرليغ" الى الدوران بدءا من منتصف حزيران/يونيو.

 

قلق بشأن المرحلة الثانية

 

 

وفي وقت سابق الإثنين، أعرب وزير الدولة لشؤون العالم الرقمي والثقافة والإعلام والرياضة أوليفر دودن عن أمله باستئناف الدوري في منتصف حزيران/يونيو المقبل، على رغم المخاوف التي أبداها اللاعبون والمدربون حيال الحاجة لفترة أطول من التدريبات قبل العودة الى المباريات.

 

وشدد دودن على أن السلامة العامة تبقى الأولوية إلا أنه يأمل في عودة النشاط بعد قرابة الشهر، مضيفا في حديث مع شبكة "سكاي نيوز" الاثنين "أجريت محادثات بناءة جدا الخميس مع الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم، رابطة الدوري الممتاز ورابطة AFL التي تشرف على الدرجات الأدنى، متابعا "نعمل بجهد معهم من أجل العودة في منتصف حزيران/يونيو، لكن الاختبار الأهم هو السلامة العامة".

 

وأكد دودن أن السلطات الكروية "مثلها مثل الرياضات الأخرى التي تتطلع للعودة خلف أبواب موصدة، اجتمعت مع السلطات الصحية مرات عدة للبحث بمسألة السلامة"، مؤكدا أنه "إذا تمكنا من تسوية ذلك، سنتطلع الى الاستئناف في منتصف حزيران/يونيو. نحرز تقدما ملحوظا".

 

واعتبر رئيس الحكومة بوريس جونسون في كلمة أمام البرلمان الأسبوع الماضي أنه يعتقد بأن عودة الرياضة عبر شاشات التلفزيون "ستعطي دفعة للروح المعنوية القومية نحن بحاجة اليها بشدة".

 

وأعطت عودة الدوري الألماني نهاية الأسبوع الماضي أملا بإمكانية سير الدوري الإنكليزي على الخطى ذاتها، لكن بعض لاعبي الدوري الممتاز ما زالوا قلقين بشأن العودة في وقت ما زال "كوفيد-19" يحصد الضحايا بالمئات يوميا في البلاد التي تعتبر من الأكثر تضررا في العالم من هذه الجائحة.

 

وقال قائد واتفورد تروي ديني في حديث الإثنين لبرنامج "غود مورنينغ بريتن" التلفزيوني "المرحلة الأولى هي تمارين فردية بصحبة المدرب مع التقيد بالتباعد الاجتماعي. هذا لن يشكل مشكلة بل سيكون بمثابة الذهاب الى الحديقة".

 

وتابع "ستكون المرحلة الثانية الأسبوع المقبل كناية عن ستة أيام من التمارين، حيث سيتدرب معا من ثلاثة إلى ستة أشخاص مع الاحتكاك في ما بينهم، ثم بعدها بستة أيام سندخل الـ11 ضد 11 ولا يمكنك احترام التباعد الاجتماعي بـ11 ضد 11. يمكنني القول إن 98 بالمئة (من اللاعبين) يدركون تماما أن المرحلة الأولى جيدة".

 

وختم "يمكنني القول إن 65-70 بالمئة من الأشخاص قلقون بشأن المرحلة الثانية، ثم أكثر بكثير بعد ذلك (مع تقدم مراحل نحو التمارين العادية)".                                   

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص بسيط نص بسيط

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha